منتدى الرياضيات والإعلام الآلي
مرحبا بكم نتمنى لكم الإفادة والإستفادة في منتديات ذياب-سكول


منتدى رياضيات وإعلام آلي للتعليم الثانوي مساعد لتلاميذتنا في طرح ومناقشة أسئلتهم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
نرحب بكم في منتديات Dhiab-School نتمنى لكم المتعة والإستفادة والإفادة
رب اغفر لي و لوالدي و للمؤمنين يوم يقوم الحساب اللهم اني اعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن دعاء لا يستجاب له يا رب العالمين
ترقبوا مجموعة كبيرة من سلاسل تمارين وفروض واختبارات لجميع الشعب والمستويات

شاطر | 
 

 وكانت جدّتي " قمرة"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 09/06/2011

مُساهمةموضوع: وكانت جدّتي " قمرة"    الجمعة يونيو 17, 2011 10:15 am

هذه قصيدة كتبها الشاعر الدكتور محمد العيد الخطراوي أطال الله في عمره وهو خالي حول أمّه وهي جدّتي رحمها الله.
وهاهو موقعه http://www.alkhatrawi.net/kindex.php





الدكتور محمد العيد الخطراوي : اسم الشاعر


وكانت .. قمرة



كوني . !

فكانت قمرة

كالمهرة المسوّمة

والنجمة البعيدة الملونة

والنسمة الرقيقة الندية المنعمة

***

كانت كخيمة مجدولة من وهج الصحراء

شامخة هنا. !

مغروزة هناك .. قرب تلة خضراء

مليئة حريّة .. مشحونة إباء

تمور في خيوطها معاني الكبرياء

وتلتقي على أطرافها السماء بالغبراء . !

***

وكانت قمرة

أصيلة ، ذكية ، ولود

وامرأة ودود

حديثُها كالسكّر المعقود

وضحكها كالزهر .. كالأضواء في صباح يوم عيد

كمثل كرمةٍ فارعة كانت ..

وكنتُ أوسط العنقود

أحيا به كنغمةٍ في وترٍ

بظلها الممدود

وغصنها الأملود

وقلبها الودود

أكمامها سفائن

وشعرها أشرعة

وصدرها قصيد

لله ما أروعها من جنة وارفةٍ

غنت بها عرائس الوجود .!

***

كانت ...

وكانت قمرة

كالبسملة

بها نبارك الأشياء

وفي يديها .. بين راحتيها

تزهر الأصباح والأمساء

وتنبض الحياة في المسميات والأسماء

كم رقصتنا قمرة.!

( أنت تكون ماجد نبيل

إذا تهب شمأل بليلٌ )

و (مدْرهتْنا) قمرة .!

(كما تنزّى شهلةٌ صبيا):

(دوها .. يادوها والكعبة بنوُها

سيدي سافر مكة جابلي صندوق كعكة)

كم أمطرتنا بالحنان

ومسحت برأسنا

وداعبت خيالنا بمُتَع الزمان والمكان

وأغمضت أعيننا:

بسيف ذي يزَنْ ..

بالزير سالمِ ..

برأس الغول ، أو جحا ، أو عنترة

.. وذات ليلة واجفة صامتةٍ

تخالها القبور

قصت علينا قمرة

حكاية الذئاب والقطيع

وكيف مات الرجل العجوز

بالمنطق المقلوب في حظائر الصقيع

وحدثت عن الفئران والسبُع

وذكرت بأن آكلي الثريد

ينقلبون آخر الزمان آكلي هـبيد

إذا ارتضوا ملابس العبيد

وختمت حديثها بقول شاعرٍ حكيم:

(تأبى الرماح إذا اجتمعن تكسراً

وإذا افترقن تكسرت أحاداً)

كذاك كانت قمرة

مثيرة .. مضيئة كالقمرة .!

***

ويوم ماتت قمرة

تصدعت مئذنةٌ

وانكسرت مكحلةٌ

وصمتت في بيتنا أشرطة القرآن

وتركتني وأخي

نجابه الحياة أعزلين

دونما حنان

وحولنا يُحتضر الإنسان

***

وكانت قمرة ..

أميّ .!

وحين ماتت تركت :

سجادة ومصحفاً ومسبحة

واسّاءلت عنها مساقط الندى

وهـدأةُ السّـحَر

وتمرتا بَرْني

وحبّتا (سنبوسكٍ)

وجرعةٌ من ماء زمزمِ

وعشرُ نسوةٍ من حيّنا

وأخريات

أسماؤهن في دفيترٍ صغير

بكينها .. بكين برّها بهنّ .. بالصغار .!

واسّاقط المسك على فراشها

وذرّ الياسمين

وسُمعت ليلة دفنها أدعيةٌ ندية الأصداء

وارتفعت أذرعة

وأفئدة

تسابق الأفواه للسماء

وتسأل الله لها الرضاء

لأنها ..

ماتت بلا أعداء

كبعض الأنبياء

وبعض الأولياء

الجمعة 23/4/1417هـ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dhiab-school.ahlamountada.net
 
وكانت جدّتي " قمرة"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الرياضيات والإعلام الآلي  :: ا - الرياضيات :: مقالات-
انتقل الى: